إعلان من حملة المرشح ولد بُبكر يلفِت الانتباه والسخرية

جمعة, 22/03/2019 - 19:44

تداولت شبكات التواصل الإجتماعى دعوة من "اللجنة الإعلامية" للمرشح لمنصب رئيس الجمهورية سيدى محمد ولد بوبكر، تمهيدا لمهرجانه المقرر يوم السبت 30 مارس 2019 بأحد أحدث الملاعب الرياضة بموريتانيا.

وبحسب البيان فقد تم تشكيل لجنة إعلامية دون الكشف عنها، وبات لديها مقر دائم قرب شارع المختار ولد داداه.

لكن الغريب ليس تشكيل اللجنة الإعلامية قبل إدارة الحملة ، بل التعالى فى الخطاب "تتفضل اللجنة الإعلامية" بدل "تتشرف" ، وبدعوتها للمناضلين والمناضلات من أجل الحضور " للتعارف" ، ثم "التنسيق" فى جلسة تعارف أهلها للتو.

بل إن الإعلان حدد مهمة أخرى وهي "العمل الميدانى" رغم أنه من المهام التقليدية للجان التعبئة والتحسيس ,حسبما جاء في زهرة شنقيط.

ومن باب حسن الظن والتماس أحسن المخارج للزملاء في الحملة, فإننا في الجواهر نعتقد أن صياغة البيان ربما تمت من طرف شخص غير متمرس ,ودون أخذ رأي بقية زملائه ,إذ من المعروف أن صياغة البيانات أو الاعلانات تتم عادة من طرف متخصصين محترفين ,ينتقون العبارات المناسبة لكل مقام.