قاتلُ أمّه يروي تفاصيل صادمة عن جريمته(صورته+صورة أمه)

جمعة, 04/01/2019 - 12:26

أدلى المشتبه به بقتل والدته وشقيقاته الثلاث في واد الليل من ولاية منوبة بتونس، باعترافاتٍ صادمة.

وقال المتهم وهو ابن المجنيّ عليها، في اعترافاته إنه قرر التخلص منهن عبر طعنهن بسكين ثم قام بفتح قارورة الغاز وإاشعال المنزل حتى يبدو الحادث و كأنه حريق.

وأفاد المتهم أن أولى ضحاياه كانت أمه التي سدد لها طعنتين قاتلتين وتوسلته أن لا يؤذي أخواته أثناء قتلها.

كما انتظر بعد قتله شقيقاته، عودة والده إلا أنه تأخر على غير العادة فقرر طمس معالم جريمته عبر إضرام النار في البيت.

وأشار إلى أنه أقدم على ذلك بسبب نعته بالفاشل نظرا لعدم نجاحه لا في الدراسة و لا في حياته المهنية، مقابل نجاح أخواته و تفوقهن في الدراسة.

وقالت صحيفة “الشروق” التونسية، إن الأخت الكبرى للقاتل تعمل طبيبة والثانية ضابطة في مستشفى الأمن بالمرسى، أما الضحية الثالثة فهي رسامة وفنانة وتواصل دراستها وهي من المتفوقات.

وذكرت أن المتهم الذي ينتمى الى عائلة ثرية كان عنصرا خطيرا وعنيفا ومدمن مخدرات وتم طرده من المنزل مؤخرا بعد ان علم الاب انه عاد لطريق الادمان .