تواجد كبير للمجرمين واللصوص في مدينة روصو

سبت, 03/07/2021 - 17:50

استغرب الكثير من ساكنة العاصمة نواكشوط وتساءل البعض منهم عن سر تراجع وتيرة الجرائم في المدينة خلال الايام القليلة الماضية ,هل هو بسبب الخطة الامنية التي أعلنت السلطات عن اتخاذها ,أم لأسباب أخرى؟

يجيب بعض العارفين ببواطن الامور أن سبب استتباب الامن النسبي الملاحظ هذه الايام هو أن معظم كبار المجرمين واللصوص ومصاصي دماء الشعب قد بدءوا بالهجرة الى مدينة روصو والتوافد بكثرة هذه الايام صوب ولاية اترارزة لأسباب معروفة لا يجهلها احد.!!

ويربط أولائك الخبراء الحالة الامنية العامة في البلاد بتواجد اللصوص في أي مكان من الوطن.

افتتاحية (الجواهر)