ما السر وراء التحاق ولد الغزواني بالرئيس في باديته بتيرس؟

جمعة, 28/12/2018 - 19:14

ذكرت مصادر مطلعة ان وزير الدفاع الوطني ومرشح الاغلبية لانتخابات 2019 الرئاسية السيد/ محمد ولد الشيخ محمد قد غادر نواكشوط متوجها الي الرئيس محمد ول عبد العزيز الذي يقضي  اجازته السنوية في بوادي تيرس الزمور ,ويرافق الوزير رجل الاعمال  بهاي ولد غدة.

هذا وتشهد الساحة السياسية منذ عدة ايام حراكا سياسيا يطالب  بمأمورية ثالثة للرئيس محمد ولد عبد العزيز .

ويعتبر ولد الغزواني من اقرب الشخصيات  وأخلصها للرئيس  وقد شهدت المؤسسة العسكرية في فترته تطورا كبيرا تمثل في بناء بنية قوية للجيش الموريتاني وهي التي تم تجسيدها في وضع مقاربة امنية اشرف علي تأسيسها الرئيس محمد ولد عبد العزيز وتنفيذ القائد العام لأركان الجيوش الفريق  المتقاعد محمد ولد الشيخ محمد احمد ولد الغزواني ,حسب الاخبار ميديا.

وهنا يطرح تساؤل مهم ,ما هو سبب التحاق ولد الغزواني بالرئيس أثناء عطلته السنوية في بادية تيرس زمور ,وما السر في اصطحاب ولد غدة معه ,وهل للأمر علاقة بترتيبات ترشيح ولد الغزواني للرئاسة ومحاولة استمالة رجال الاعمال لدعم ذلك الترشح؟

أسئلة ستجيب التطورات المتسارعة عليها.