توقيف شباب يسجلون الفقراء في نواكشوط مقابل 200 أوقية

خميس, 02/04/2020 - 08:57

ألقت الشرطة الموريتانية خلال الأيام الأخيرة القبض على العديد من الأشخاص الذي يحتالون على الفقراء من خلال أخذ مقابل مالي منهم مقابل تسجيلهم على لوائح يدعون أنها ستستفيد من مساعدات من الحكومة.
 
وقبضت الشرطة في مقاطعة توجنين بولاية نواكشوط الشمالية على شابين يسجلان الفقراء في أوراق لديهم، ويأخذون مائتي أوقية مقابل التسجيل، ويعدون من يتم تسجيلهم بالاستفادة من المبلغ المالي الذي وعد الرئيس محمد ولد الغزواني بدعمهم ضمن إجراءات أخرى لمواجهة انعكاسات فيروس كورونا.
 
وقال محمد ولد سيدي – وهو أحد سكان حي دبي – في بلدية توجنين إن الشابين احتالا على عدد من السكان، قبل أن يتم التبليغ عنهم بعد ارتياب أحد الساكنة فيهم، لتلقي الشرطة القبض عليهم.
 
وأعلن الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني الأربعاء الماضي عن عدة إجراءات لتخفيف انعكاسات وباء كورونا من بينها تخصيص 5 مليارات أوقية قديمة لدعم 30 ألف أسرة من الأسر المعالة من طرف النساء والعجزة وذوي الإعاقة.