المواطن المصاب اليوم بكورونا لم يتقيد بالحجر الصحي

خميس, 26/03/2020 - 23:29

قال وزير الصحة الموريتاني نذيرو ولد حامد، مساء اليوم الخميس، إن المواطن الذي تأكدت إصابته اليوم بفيروس «كورونا»، كان يقيم في منزله رفقة زوجته، بينما يوجد بقية أفراد أسرته في الداخل.

وأضاف الوزير في مقابلة مع قناة «الموريتانية» الرسمية، أن المواطن كان يستعد للسفر إلى داخل البلاد ولكنه انتظر الإفراج عن صديق له عاد بعده بيوم واحد إلى البلاد وتم وضعه في الحجر الصحي.

وأشار الوزير إلى أن المواطن المصاب لم يلتزم بالحجر الذاتي، مؤكداً أنه استقبل العديد من أقاربه بعد عودته، كما زار أحد المصارف في نواكشوط.

وقال الوزير إن السلطات أخضعت للحجر الصحي كلاً من الفريق الطبي الذي عاين المصاب في العيادة الخاصة، وزوجته والشخص الذي رافقه نحو العيادة، وثلاثة أسر كانت تقطن بالقرب منه في نفس العمارة.

وأضاف الوزير أن السلطات فتحت تحقيقاً لمعرفة من التقى بهم المصاب بعد وصوله، ومن التقى بهم عند زيارته لأحد المصارف في العاصمة، وذلك عن طريق صور كاميرات المراقبة.