مقالات

إنصافا لمعالى الوزير الأول المهندس إسماعيل الشيخ سيديا

ثلاثاء, 04/02/2020 - 15:20

 يجادل البعض ، خلطا للأوراق و تعمية على الحقائق ، أن معالى الوزير الأول الحالي هو جزء من منظمومة الحكم السابقة ,ونرى أن مثل هذه التقولات و المزاعم ليست بريئة ، بل تطلقها جهات تعودت الصيد في المياه العكرة استغفالا للرأي العام و تشويشا عليه ، وهو ما لا يمكننا السماح باستمراره ، و لذل

تحقيق اللجنة البرلمانية يجب أن يكون شاملا

اثنين, 03/02/2020 - 13:23

كان على اللجنة التي صادق البرلمان عليها مؤخرا، ان تسمي الأمور بمسمياتها، وتعلن فتح التحقيق في جميع ماتم نهبه خلال العشرية الأخيرة، فتعلن عن أسماء الأشخاص الذين سيتم التحقيق معهم، كألأشخاص المقربين من الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز، ممن كانوا ينادونه بالوالد، كالوزير الأول

نرجس تكتب عن زيارة الرئيس التاريخية للامارات

أحد, 02/02/2020 - 22:15

كان واضحا للعيان أن اليُمن والخير والبركة قد حلوا ببلادنا حين تسلم فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني مسؤولياته واختير رئيسا للبلاد من قِبل شعبه ,فالتوفيق والحظ يسيران في ركابه حيثما ولى وجهه ,وما ذاك الا لصدق عزيمته ,ونقاء سريرته ,وتفانيه في خدمة وطنه , وتأتي زيارته التاريخية هذه الايا

كشف مغالطات الوزير الاول للرأي العام الموريتاني

أحد, 02/02/2020 - 13:38

 كنت قد دونت معجبا بدقة أرقام الوزير الأول حول توقعه لتراجع معدل النمو وزيادة نسبة التضخم، وأبديت إعجابي بمكاشفته للرأي العام بالحقيقة دون مواربة، ولا لف ولا دوران.

سؤال يجيب عليه لسان الحال : أليس غزواني مختلفا، حقا؟(يستحق القراءة)

سبت, 01/02/2020 - 19:35

 

محاكمة ولد عبد العزيز..تجنّب الانتقام و تصفية الحسابات

خميس, 30/01/2020 - 15:37

سيدخل الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني التاريخ، باسطا ذراعيه كجناحي مَضرَحيّ، لو أتيح له أن يضع حداً للإفلات من العقاب، و أن يرسي ثقافة احترام المال العام و الضرب على أيدي الفاسدين، لأنه لا يمكن تحقيق تنمية اقتصادية في بلد تسود فيه ثقافة التربّح و الكسب الحرام.

كيف يمكننا إسماع صوتنا للرئيس لنخبره أننا نريد تدشينات غير هذه!

أربعاء, 29/01/2020 - 23:11

 

…المبدع يبقى عاجزا عن قول ما يريد …./ الكاتب خفي الاسم ذاكو وينهو

ثلاثاء, 28/01/2020 - 15:52

ومضة ….!!!

بعد تاريخه مع عزيز..هل تصدقون ولد محم في هذا؟

اثنين, 27/01/2020 - 18:32

ردا على تساؤلات العديد من الاخوة حول دوافع استقالتي من الحكومة (يونيو الماضي)، فقد توجب تقديم التوضيحات التالية:

عندما قابلت غزواني قبل شهرين ووعدني بوظيفة

أحد, 26/01/2020 - 15:56

مقابلة  رؤساء المصالح أو المديرين أمر في غاية الصعوبة والمشقة ,خاصة على مَن كان مثلي ,أحرى مقابلة الرؤساء ,وبسهولة ويسر , ذلك ما حدث معي بالضبط ,فقد قابلت رئيس الجمهورية السيد / محمد ولد الشيخ الغزواني بالقصر الرئاسي ومنحني من وقته الثمين فترة كافية لأنقل إليه كلما وُفقت في تذكره ف

الصفحات