خطة هروب ناجحة نفذها سجناء ليلة البارحة(التفاصيل)

ثلاثاء, 04/05/2021 - 12:53

أفاد مصدر إعلامي أن مجموعة من السجناء نفذت فجر اليوم عملية هروب جريئة من عنبر الحجز بمفوضية الشرطة رقم 4 في عرفات بالإدارة الجهوية لأمن ولاية نواكشوط الجنوبية، فقد اقتحم السجناء عنوة عناصر الشرطة الذين كانوا في المداومة، مما تسبب في جرح شرطي في الساعد .

ونقل موقع الحوادث الذي أورد الخبر، عن مقرب من الأمن في المفوضية قوله، ان السجناء الفارين أربعة كانوا مودعين لدى المفوضية بأمر من القضاء في انتظار إحالتهم  لدار حجز خاصة بالوقاية من كورونا - وعن متهمون في قضايا سطو وسرقة.

وأضاف ان الشرطة في البحث عن المساجين الهاربين ،جلبوا سيدة كان أحد الفارين يسكن عندها، ولديه علاقة بابنها، حيث تم توقيفها وابنتيها.

ويضيف المصدر أن إحدى بنات السيدة الموقوفة زارت السجين "معزوز" ليلة البارحة ،وكانت تحمل إليه طعاما، وتشتبه الشرطة في أن يكون في الطعام ممنوعات.

وكان ابن السيدة قد زار السجناء قبل ليلة واحدة من فرارهم وحاول التقاط صور من زميله ومن المساجين اللذين معه، قبل أن يتنبه إليه أحد عناصر الشرطة في المداومة ويمنعه، ويتدخل مرشد للشرطة في تركه بسبب معرفته به.

أحد أقارب السيدة الموقوفة الذين تجمهروا أمام المفوضية قال.."إن قريبتي (اماه) تم جلبها من منزلها من حي شارع "ديمي" رغم أنها لا تعرف شيئا عن السجين الفار.."

وتأتي عملة  فرار السجناء بعد يومين من استلام المفوض ولد الهادي القادم من الإدارة الجهوية في سيلبابي لمهامه كمدير جهوي للإدارة الجهوية لأمن ولاية نواكشوط الجنوبية .