سفينة عسكرية موريتانية تخضع حاليا للصيانة...

خميس, 04/03/2021 - 09:10

الجواهر: اكدت مجلة“الدفاع” الرقمية الإسبانية المتخصصة في القضايا العسكرية ، أن السفينة العسكرية الموريتانية”النيملان – LST” تخضع منذ 11 فبراير 2021 للصيانة لدى شركة Zamakona فى جزر الكناري التى تبعد 800 كلم بحري عن ميناء انواذيبو حيث توجد القاعدة البحرية شمال موريتانيا.

وتعد سفينة” النيملان” أكبر سفينة عسكرية تملكها البحرية الموريتامية وقد تم بناؤها بتقنية صينية عام 2017 وتسلمتها موريتانيا عام 2019 مقابل تكلفة مالية بلغت 72 مليون دولار.

“النيملان ” تتمتع بخصائص ومميزات فنية وعملياتية، أضافت قدرات وظيفية جديدة للبحرية الوطنية بما سيمكنها عند الحاجة من القيام بعمليات إنزال الآليات المدرعة والجنود إلى أرض المعركة أو خلف خطوط العدو عن طريق عمليات إنزال بحري مباشرة على الشواطئ.

وحسب الخبراء العسكرييين ، تعتبر ” النيملان “سفينة كاملة التأهيل والقدرة على حماية وتأمين منصات استخراج  في عرض البحر.

و تستطيع” النيملان “المشاركة في العمليات الإنسانية على المستوى الوطني والدولي لما لها من قدرة على إجلاء وتأمين الأشخاص المنكوبين وإسعافهم.