مبادرة في مكطع لحجار هي الاولى من نوعها في البلاد تجد قبولا كبيرا

أحد, 18/10/2020 - 11:11

لا يزال الخير موجودا في هذه الامة وسيظل الى يوم القيامة ,كما أن الشعب الموريتاني بصفة خاصة ,عُرف بفضائل كثيرة من بينها على سبيل المثال : الايثار والتعاون على البر وإغاثة الملهوف والوقوف الى جانب المحتاج ,الى غير ذلك من أعمال البر والخير.

وفي هذا الاطار ,قام أحد أبناء مدينة مكطع لحجار الخيّرين ويدعى إسلمو ولد أحمد سالم بمبادرة كتب هو نفسه عنها ما يلي في صفحته على الفيسبوك :

 

 

 

((قمت بمبادرة من أجل أحد الإخوة ، و هو أحد مشاهير ملاك العربات في مدينة مقطع لحجار، و الذي أفاق اليوم على موت حماره ، و أصبح يضرب اخماسا بأسداس. و تهدف المبادرة إلى توفير ثمن حمار له.

توصلنا لمبلغ 72 أوقية بعد ساعات من الإعلان ، مقسمة كما يلي :

- 10 آلاف من الفنان الشاب وتأتي الشاب وناتي ولد حمدني ولد آبه.

- 20 ألف من أحد الإخوة في جمهورية السنغال .

- 30 ألف أوقية من أحد الإخوة في جمهورية غامبيا.

- ألفا أوقية من إحدى الأخوات في العاصمة.

- 10 ألف أوقية من إحدى الأخوات في المغرب ..

نظرا لأننا في عطلة نهاية الأسبوع ، فلن يكتمل جمع المبالغ قبل يوم الإثنين..

جزى الله خيرا جميع المساهمين ..

و قد تم إغلاق الملف نهائيا، و سحبت بقية المناشير المتعلقة بالإعلان و المساهمات)) ..