وفاة مراهقة موريتانية بطريقة مؤلمة جدا

اثنين, 03/08/2020 - 13:08

أقدمت فتاة موريتانية من سكان مركز "تفندي سيفه" التابعة لمقاطعة مقامه بولاية غورغول، يوم الجمعة الموافق 31/07/2020 الموافق ليوم عيد الأضحى المبارك ,أقدمت على الانتحار ,حيث قامت بتعليق نفسها بسقف غرفة من غُرف منزل أسرتها..

وحسب مصدر الحوادث فإن المواطنة  المدعوة عيشة باه المولودة 2003 في "تفندي سيفه"باغتت أسرتها مساء عيد الاضحى ودخلت غرفة بالمنزل وأغلقتها عليها،ثم وصعدت إلى السقف وعلقت نفسها في خشبة من أخشاب السقف وتدلت حتى لفظت أنفاسها.

وقد عاين الجثة  رئيسُ الشرطة في مفوضية "تفندي سيفه"...وأضاف المصدر أن موت المنتحرة ناتج عن ظروف نفسية كانت تعيشها بسبب مشاكل عائلية.

موقع الحوادث