إصابة عشرة من نواب الشعب والعاملين في البرلمان..والرئاسة تتكتم على أسمائهم

خميس, 02/07/2020 - 10:55

أظهرت الفحوصات التي أجرتها الجمعية الوطنية على بعض النواب والموظفين ,عن إصابة 10 منهم بفيروس كورونا ,ما بين نائب برلماني وعامل في الجمعية ,لكن رئاسة الجمعية لم تذكر أسماء المصابين وتكتمت عليها.

وقد جاء في تدوينة على صفحة الجمعية الوطنية في الفيسبوك ما يلي :

«نظمت الجمعية الوطنية، يوم الأربعاء، كشفا طبيا عن وباء كورونا للنواب والموظفين بالمؤسسة».

وبحسب ذات المصدر فإن رئيس البرلمان الشيخ ولد بايه كان أول الخاضعين للفحص، ليتبعه في ذلك النواب والعمال الراغبون في ذلك.

وسبق أن اتخذ البرلمان إجراءات احترازية منذ بداية دخول الوباء إلى موريتانيا، من أبرزها تقليص عدد الحاضرين للجلسات المفتوحة.