شاهدوا اللوحة التي هزت كل العالم

اثنين, 13/01/2020 - 19:32

اللوحة التي هزت  العالم
في وقتها سجن رجل كبير في السن وحكم عليه بالموت جوعا وكان غير مسموح لأحد بزيارته غير ابنته .

كان مسموح لابنته بزيارته كل يوم وكان يتم تفتيشها بشكل دقيق حتى لا تستطيع إدخال الطعام لأبيها.
وكانت تشاهد والدها وحياته تتلاشى بسبب الجوع ويذوب أمام عينيها رويدا رويدا...
حتى أقدمت على فعل هز العالم ..أقدمت على شيء لا يمكن لأحد ان يفعله .. لقد قامت بإرضاع والدها من حليب ثديها ..
وهكذا كانت تمضي الايام ...الى ان رآها أحد حراس السجن وهي تقوم بإرضاع والدها...
مما سبب صدمة للحراس ولمنفذي الحكم..
وتكريما لحبها وإخلاصها لوالدها الذي تخطى كل الحدود والاعراف ...أطلقوا سراحه ..
ومما خطر ببالي وانا اقرأ القصه انه مازال هناك الكثير من الناس يحزنون عندما يرزقهم الله بأنثى.... تبا لكم من مجتمع جاهل.

 

منقول