4 خطوات أساسية للتحكم بمستويات السكر في الدم!

اثنين, 18/11/2019 - 09:46

يصاب الناس بداء السكري النوع 2 عندما لا ينتج البنكرياس ما يكفي من الأنسولين للتحكم في مستويات السكر في الدم، ما يؤدي إلى ظهور مجموعة من المضاعفات الصحية الخطيرة.
ولحسن الحظ، يمكن للأشخاص المصابين بداء السكري النوع 2 الحفاظ على مستويات السكر في الدم، ضمن الحدود المطلوبة، من خلال اتخاذ قرارات معينة تتعلق بنمط الحياة والنظام الغذائي. وفيما يلي خطوات يمكن اتباعها لتحقيق ذلك:

1- اختيار وقت تناول الطعام بحكمة

يقول خبراء الصحة إن الالتزام بنظام روتيني لتناول الطعام، يعد أمرا ضروريا للتحكم في مستويات السكر في الدم، لذا يجب التأكد دائما من تناول وجبات الإفطار والغداء والعشاء في الوقت المناسب، للحفاظ على مستويات السكر ثابتة طوال اليوم بدلا من ارتفاعها.
4 خطوات أساسية للتحكم بمستويات السكر في الدم!

ولحسن الحظ، يمكن للأشخاص المصابين بداء السكري النوع 2 الحفاظ على مستويات السكر في الدم، ضمن الحدود المطلوبة، من خلال اتخاذ قرارات معينة تتعلق بنمط الحياة والنظام الغذائي. وفيما يلي خطوات يمكن اتباعها لتحقيق ذلك:

1- اختيار وقت تناول الطعام بحكمة

يقول خبراء الصحة إن الالتزام بنظام روتيني لتناول الطعام، يعد أمرا ضروريا للتحكم في مستويات السكر في الدم، لذا يجب التأكد دائما من تناول وجبات الإفطار والغداء والعشاء في الوقت المناسب، للحفاظ على مستويات السكر ثابتة طوال اليوم بدلا من ارتفاعها.

2- التفكير مليا بالكربوهيدرات المستهلكة

قال الخبراء إنه يجب اختيار بعض أنواع الكربوهيدرات وتفضيلها على أخرى، مع تناولها بمعدل مقبول للتحكم في مستويات السكر في الدم.

كما يوضح موقع Diabetes.co.uk أنه يجري تقسيم الكربوهيدرات إلى جلوكوز سريع نسبيا، وبالتالي يكون له تأثير أكثر وضوحا على مستويات السكر في الدم، مقارنة بالدهون أو البروتين.

ومع ذلك ، فإن النوع والكمية التي يستهلكها الفرد، يمكن أن تحدث فرقا في مستويات الجلوكوز في الدم، وإدارة مرض السكري.

3- الحفاظ على النشاط

يمكن أن تساعد التمرينات الأشخاص المصابين بداء السكري النوع 2 على إدارة مستويات السكر في الدم بشكل أفضل، وفقا لموقع Diabetes.co.uk. ويعود السبب في ذلك هو أن العضلات التي تعمل أكثر، تستخدم الجلوكوز بمعدل أعلى من غيرها.

وتؤدي حركة العضلات إلى زيادة امتصاص السكر عن طريق خلايا العضلات، وانخفاض مستويات السكر في الدم.

4- المراجعة السنوية
يحث مسؤولو الصحة الأشخاص المصابين بداء السكري النوع 2، على إجراء فحوصات العين السنوية.

ويمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات السكر في الدم على مدى فترة طويلة من الزمن، إلى اعتلال "الشبكية السكري"، وهو ضرر في الجزء الخلفي من العين، يمكن أن يسبب العمى إذا ترك دون تشخيص ودون علاج.

كما يجب إجراء فحوصات سنوية للقدمين للسيطرة على سكر الدم، حيث يؤدي وجود مستويات عالية من السكر في الدم لفترة طويلة من الزمن، إلى ظهور أعراض واضحة على القدمين.

وتشمل أعراض مرض السكري النوع 2:

• التبول أكثر من المعتاد، وخاصة في الليل.

• الشعور بالعطش طوال الوقت.

• الشعور بالتعب الشديد.

• فقدان الوزن دون محاولة ذلك.

• عدم وضوح الرؤية.

المصدر: إكسبريس