رغم العملية العسكرية.. الليرة التركية تقاوم بعناد

خميس, 10/10/2019 - 11:47

جرى تداول العملة التركية مؤخرا عند مستويات مستقرة رغم العملية العسكرية التي تنفذها تركيا في شمال شرق سوريا، وتهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لأنقرة.
وتم تداول العملة التركية عند مستوى 5.8741 ليرة للدولار، وللمقارنة فقد جرى تداولها مطلع الأسبوع الجاري عند 5.8324 ليرة للدولار، وفقا لبيانات موقع "بلومبرغ".
وأعلنت أنقرة الأربعاء عن بدء عملية عسكرية في شمال شرق سوريا، تهدف  لتعطيل جهود الأكراد لإقامة منطقة هناك تتمتع بحكم شبه ذاتي، كما أنها تريد تحويل المنطقة إلى "منطقة آمنة"، لتوطين اللاجئين السوريين.

وقبل ذلك هدد الرئيس الأمريكي بـ"تدمير وهدم" اقتصاد تركيا في حال إقدامها على أي خطوة سيعتبرها "خارج الحدود المسموح بها" في سوريا.

وعلقت شميلة خان، رئيسة استراتيجيات ديون الأسواق الناشئة في AllianceBernstein، على ذلك قائلة، إن "المستثمرين الأجانب، الذين تعتبر أموالهم أساسية للاقتصاد التركي، يأملون في أن يكون التوغل محدودا".

وأضافت: "إذا انتهى الأمر بتركيا إلى القيام بعملية واسعة قد تؤدي إلى فرض عقوبات أمريكية عليها، فإن ذلك سيؤدي إلى عمليات بيع كبيرة في الأصول"، وفقا لما نقلته صحيفة "فايننشال تايمز".

المصدر: RT + "بلومبرغ"