إمام مسجد يرتكب جريمة بشعة(تفاصيلها)

جمعة, 23/08/2019 - 20:26

كشف مصدر اعلامي، عن فضيحة مدوية وغريبة على المجتمع الموريتاني ,بطلها إمام مسجد وشيخ محظرة ، “نتحفظ على هويته ” قام باستقدام إخوة أشقاء من إحدى الدول الإفريقية من أجل تدريسهم القرآن الكريم والعلوم الشرعية في موريتانيا ، وهم شقيقان وأخت لهم تبلغ من العمر أربعة عشر عاما ، وعند قدومهم إلى موريتانيا عمد إلى التفريق بين الأخوين وشقيقتهم بحجة أنه لا يمكنها الدراسة والإقامة معهم وأنه سيقوم بإلحاقها بقسم للمحظرة خاص بالنساء.

والواقع أنه عمد إلى تجهيز غرفة في أحد المواقع القريبة من محظرته واتخذها مسكنا للفتاة ومعاشرتها ,وحين كان يسأل إخوتها عن أخبارها كان يعدهم بزيارتها في القريب وبعد فترة من الزمن حملت المسكينة وولدت صبيا ، حيث همّ بتسفيرها مع إخوتها الذين فوجئوا بشقيقتهم تحمل طفلها الذي يكاد يكون نسخة طبق الأصل من امام المسجد وشيخ المحظرة.

القضية الآن أمام القضاء الموريتاني الذي لم يتخذ موقفا حازما من الشيخ المتهم بالاختطاف والاغتصاب مع أنه أصبح يدعي لاحقا بأن الفتاة القاصر زوجته دون أن يقدم الشهود ولا الدليل على ذلك.

 

المرآة