موريتانيات يُبِحْن تعدد الازواج قياسا على تعدد الزوجات(تفاصيل صادمة)

أربعاء, 17/07/2019 - 13:49

شكلت قضية الفتاة التي تزوجت بزوجٍ ثانٍ على زوجها صدمة لدى الرأي العام الموريتاني الذي ما يزال محافظا رغم مظاهر التحلل والابتعاد عن تعاليم الشرع الحنيف.

فقد أوضحت مصادر عائلیة أن والدة الفتاة استغلت غیاب زوجھا لعقد قرانھا مع عریس جدید بحجة عدم معرفة وجھة ومصیر الزوج الاول ، لكن ھذا الأخیر عاد أثناء الزفاف ومعه استدعاء للعریسین من السلطات القضائیة.

وأوضح المصدر الذي أورد الخبر، إن القضیة عرضت قبل اسابیع على القضاء في مدینة النعمة عاصمة ولایة الحوض الشرقي ,حیث تمت محاكمة المتورطین في القضیة ، وفي طلیعتھم والدة الفتاة والعریس الجدید وبحضور الزوج الشرعي.

ونقل المصدر عن شاھد عیان حضر جلسة المحكمة، ان والدة الفتاة نفت علمھا مسبقا بأن ما أقدمت علیه مخالف لشرع الله ، وإنما كان الدافع وراءه ھو انھا اتخذت قرارا بطلاق ابنتھا من الرجل الذي لم تعرف مكان وجوده ، ولم یخبرھم عن وجھته، وزوّجتھا بآخر بعد ان تقدم لخطبتھا؛ معتبرة الأمر مباحا من الناحیة الشرعیة؛ حسب دعواھا؛ وھو ما جاء أیضا ضمن حجة ابنتھا.

الزوج (الأصلي) أعلن العفو وسامح زوجته ,مطالبا بعودتھا إلیه مع سجن أمھا بتھمة التآمر علیه، وزوجھا الثاني بتھمة اغتصاب زوجته في غیابه.

وتكررت في الآونة جرائم تعدد الازواج بعد الجدل التقلیدي الذي دار حول تعدد الزوجات.

 

 

وكالات