خبر خطير يتعلق ببطاقة الناخب التي تسلمتها لجنة الانتخابات

خميس, 20/06/2019 - 12:17

أفادت مصادر إعلامية محلية أن بطاقات التصويت التي تمت طباعتها من قبل شركة موريتانية يمتلكها رجل الاعمال المعروف زين العابدين خالية تماما من أي رقم تسلسلي كما جرت العادة.
خلو بطاقة الناخب من الارقام التسلسلية يثير مخاوف البعض من إمكانية حدوث تزوير في الاقتراع يوم السبت القادم.
لجنة الانتخابات بررت الأمر في رد على سؤال من الأخبار بقوله إن إلغاء الرقم التسلسلي من بطاقات التصويت تم بناء على مداولة من لجنة الحكماء في اللجنة، ويدخل ضمن إجراءاتها لضمان احترام القانون الذي ينص على سرية التصويت.

 فيما قالت مصادر معارضة إن اختفاء الرقم التسلسلي من بطاقات التصويت يشكل دليلا إضافيا على عجز المطبعة التي تولت طباعة البطاقات حيث لا تتوفر على معدات لترقيم البطاقات، وفي حال اقتنائها سيحتاج الأمر وقتا يفرض تجاوز الآجال المحددة الآن.

 وشدد المصدر المعارض على أن شكل البطاقة يزيد من المخاوف التي كررتها المعارضة أكثر من مرة، وتحدث عنها المرشحون في مؤتمرات مشتركة، حول التلاعب ببطاقة التصويت، وإزالة الضمانات التي كانت في كل بطاقات التصويت في الاستحقاقات الأخيرة في البلاد.