الجانب المجهول من شخصية المرشح ولد الغزواني

جمعة, 24/05/2019 - 20:44

لكل انسان منا في هذه الحياة جوانب متعددة ،بعضها يعرفه العامة ،بينما البعض الآخر لا يعرفه الا خاصة الخاصة ،وليس المترشح محمد ولد الشيخ محمد احمد استثناء من هذه القاعدة.

ومع ان حياة الرجل يلفها الكثير من الغموض ،نظرا لطبيعته وشخصيته التي تحب العمل في صمت ،والانزواء بعيدا عن الأضواء والهالات الاعلامية التي يحيط بها العديد من المسؤلين أنفسهم ،بحق أحيانا ،ومن دون وجه حق في أكثر الاحيان والاحوال.

يقول بعض المرقبين من الفريق ولد الغزواني ممّن عرفوه عن قربأو رافقوه ،نتيجة لعمل أو صداقة إنه صاحب خصال متعددة وأخلاق عالية ,وأنَفة وعزة نفس إذا اقتضى منه الموقف ذلك ,مع تواضع شديد وخفض للجناح لمَن يستحقون ذلك.

لكن الجانب الذي لا يعرفه سوى قِلّة القلة هو برّه الشديد بوالديه ,وحبه للعلماء والصالحين والضعفاء والمساكين وتواضعه ولين جانبِه معهم وبذل ما في وسعه من أجلهم.

وفي هذا المجال ,تُروى عنه قصص وحكايات هي أقرب للخيال من الواقع ,إذ لا يكاد يصدق عقل أن هذا الصنف من البشر ما يزال موجودا ,خاصة مَن كان في مثل مكانه ومكانته.

 

الجواهر