مراسل صحفي يؤكد أنه شاهد معمر القذافي( التفاصيل)

خميس, 16/05/2019 - 12:28

لا تزال المواقع والصحف ووسائل التواصل الاجتماعي تطالعنا بين الفينة والفينة بأنباء تفيد بأن الرئيس صدام حسين ما يزال على قيد الحياة هو وأبناؤه : عدي وقصي ومصطفى ،وأنهم يعيشون حياة الملوك في جزر البهاما بالمحيط الهادئ.
وها هي نفس المزاعم تطال الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي ،حيث قيل إنه يعيش في قرية صغيرة بتشاد ،وقد شوهد وهويصلي بمسجد صغير فيها.
كما نقل موقع إخباري سنغالي، أنباء عن مشاهدة القذافي الذي قتل في 2011 حيًا وكان يصلي في أحد مساجد تشاد، حيث أرفق الموقع مع لقطة القذافي حديثًا حول أكاذيب الإعلام الغربي حول موت القذافي حتى يتم تدمير ليبيا. 

وأضاف موقع «أفريسيري» السنغالي : «أكد مراسلنا الذي تمكن من إرسال هذه الصورة لنا، أنه شاهد القذافي وهو يصلي في قرية معزولة عدد سكانها أقل من مئة»، مرفقًا صورة للموضوع قال انها ملتقطة حديثًا في إحدى قرى تشاد المنعزله. 

ولكن الحقيقة في الأمر هو أن الموقع نسخ المقال من موقع ساخر آخر وأضاف إليه صورة تعود للعام 1991 لتعزيز هذه المزاعم، ويؤكد هذا أن موقع «24 جور» الساخر، كان قد نشر خبرا بذلك الأمر ولكنه يُعلم قراءه أن كل الشخصيات التي يذكرها في المقالات وهمية.

ولعل الصورة في الاسفل تؤكد كذب القائلين بأن القذافي ،رحمه الله، ما يزال على قيد الحياة.