جريمة مروعة/ أبٌ يذبح ابنته قبيل الإفطار لسبب غريب(التفاصيل)

أربعاء, 15/05/2019 - 18:15

أقدم أب بمدينة العرائش يوم الاثنين على قتل ابنته بسبب رسالة قصيرة عبر تطبيق "واتساب" كانت كافية لإنهاء حياة الفتاة القاصر التي لا يتجاوز عمرها 16 سنة، وذلك ساعات قبل حلول موعد الإفطار مساء أمس الاثنين 13 ماي الجاري.

وأكدت مصادر محلية، أن ساكنة دوار ولاد الكلاعي، التابع لجماعة ريصانة الجنوبية بالمغرب، اهتزت أمس على وقع جريمة بشعة ارتكبها أب أربعيني بعد إقدامه على ذبح ابنته القاصر لأسباب، يؤكد شهود، أنها مرتبطة أساسا بالمراسلات الفورية عبر تطبيق "واتساب" بين الفتاة الضحية وشاب تعرفت عليه قبل أشهر، وهي العلاقة الغرامية التي ساهمت في توثر العلاقة بين الفتاة ووالدها، ما جعل الأخير يظل منذ أيام وهو ينتظر الفرصة ليقوم بفعلته الشنيعة.

مصادر من عين المكان كشفت أن ما أقدم عليه الأب يعود بالأساس الى كثرة حديث الناس بالدوار والمنطقة عن المغامرات الغرامية للفتاة الضحية مع بعض الشبان، وكان آخرها علاقتها بأحد شبان المنطقة قبل أسبوعين، الأمر الذي أجج نار الغضب في قلب الأب ودفعه لذبح ابنته.

تصرفات الطفلة القاصر كانت محط أنظار الأب الذي وبخها أكثر من مرة رفقة والدتها وأفراد من أسرتها، وان الأب كان خلال المدة الأخيرة حريصا على تتبع خطوات ابنته، ويعتقد أنه ترصد تحركاتها للإيقاع بها أكثر من مرة بالدوار وخارجه.

وأوضحت المصادر ان الأب استغل، أمس الاثنين، خروج زوجته إلى العمل بإحدى الحقول بعد العصر، لينفذ جريمته وسط المنزل بعد أن تسلح بسكين من المطبخ وقام بذبحها، وبعد أن أجهز، عليها حاول حفر حفرة وسط البيت بغية دفنها ومسح كل آثار الجريمة الشنيعة، غير أن قدوم والدة الطفلة أربك الجاني خصوصا بعد ان تابعت بذهول مشهد مقتل ابنتها، حيث أطلقت العنان للصراخ والعويل إلى أن تجمهر الجيران.

وحلت السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي بمكان الحادث، حيث جرى إيقاف الأب الجاني، الذي حاول الاعتداء على عناصر الدرك دون جدوى، وقد فتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة بعد نقل جثمان الفتاة إلى مستودع الأموات بمستشفى للامريم الإقليمي بالعرائش.

 

نقلا عن شعب بريس المغربية