مشهد غريب ونادر من نوعه وقع في نواذيب

ثلاثاء, 23/04/2019 - 21:01

في مشهد غريب ونادر من نوعه ,شهدت العاصمة الاقتصادية نواذيبو واقعة فريدة وغير مألوفة في المجتمع ,حيث قامت إحدى "بائعات الخضار" بقضم شفة زميلتها إثر مشادة كلامية تطورت الي عراك عنيف انتهي ببتر وسقوط الشفة السفلى للسيدة الاخرى.

ووفق صحيفة نواذيبو اليوم ,فقد تضاربت أقوال الجيران حول السبب المباشر للمشاجرة، حيث عزاها أحدهم إلى خلاف حول استقطاب احدى السيدتين  لزبناء جارتها بحكم الحيز الجغرافي الذي يجمعهما لعرض البضاعة، بينما قالت سيدة أخرى : "إن الخلاف قديم متجدد إلا أنه كان يتم احتواءه بسبب التدخلات المتكررة من طرف زميلاتهما ، قبل أن يتطور الي عراك عنيف تعرضت خلاله إحداهما لعضة محكمة أدت الي بتر شفتها السفلي بالكامل ،لتسقط مغمىً عليها من شدة النزيف الذي تعرضت له ,فضلا عن الآلام الحادة، فيما تعرضت الأخرى لجروح وكدمات على مستوى الوجه والرأس.

وقد حضرت الشرطة لعين المكان لفض جموع المتفرجين حول محيط الحادثة ونقلت السيدتين المصابتين للمستشفي لتلقي العلاج ومن ثَم استكمال الإجراءات الامنية المصاحبة في مثل هذه الحالات.