ابن محمد : طفلتي الرضيعة ماتت، وعلمت بالفاجعة عبر فيسبوك

خميس, 14/03/2019 - 10:27

 

وصب رواد مواقع التواصل الاجتماعي في تونس جام غضبهم من خلال هاشتاغ #مذبحة_الرضع_تونس الذين اعتبروا أن التقصير والفساد أديا إلى وقوع المأساة.

فقالت داليا :" الفساد دائماً ينهش فلذة الكبد، لكن لم يجسد يوماً بهذا الوضوح"

وقال فويد جرار على صفحته في تويتر:" و الله إن القلب ليحزن و العين لتدمع لما وصلت له حال هذه البلاد. كانت بلاد حضارات و فتوحات و تاريخ فأصبحت بفعل فاعل بلاد فساد و مفسدين إلا من رحم ربي".

عربي بن محمد

وفي حديث خاص لبي بي سي قال عربي بن محمد وهو والد طفلة رضيعة توفيت في المستشفى :" اتصلوا بي من المستشفى وأخبروني بأن طفلتي قد ماتت، فذهبت لاستلام الجثة، ولكن لم أجد الطفلة في ثلاجة الموتى، وفي آخر لحظة أخبروني بأنهم سيقومون بتشريح الجثة لمعرفة سبب الوفاة ولكني رفضت التشريح "

أضاف "عندما ذهبت لاستلام الجثة لم أكن أدري بالحادثة، وعند المساء بعد أن أخرجت طفلتي من المستشفى ودفنتها كنت أتصفح الفيسبوك فسمعت بالفاجعة"

وحول عدد الرضع قال عربي :" لقد شاهدت بأم العين أكثر من 20 جثة"

عدد الضحايا

ومن جهته، استقال وزير الصحة التونسي عبد الرؤوف الشريف إثر الحادث، جراء ما يعتقد أنه تسمم في الدم، بأحد مستشفيات العاصمة التونسية.

وتعهد رئيس الحكومة يوسف الشاهد بأن "تطال المحاسبة كل من ستثبت في حقه التحقيقات أي تقصير".

ولكن عدد من التونسيين رفضوا استقالة الوزير، فقالت مها بوسليمي :"ما هكذا تدار الملفّات السّاخنة من فساد وتلاعب بأرواح خصوصا وأنّها ليست القضيّة الاولى. استقالة الوزير لا تحلّ المشكلة بل تعمّقها، كان على الوزير أن لا يستقيل بل يذهب لمحاسبة المتورّطين".

وقال محسن مرزوق أمين عام حركة مشروع تونس الحزب الذي ينتمي إليه وزير الصحة المستقيل إن "قرار استقالة الشريف صائب وشجاع ومسؤول".

وأضاف في بيان له نشره على موقع فيسبوك: "رغم أنه غير مسؤول مباشرة عن الكارثة التي تعود أسبابها لعوامل أخرى، لكنه تحمل المسؤولية كما يجب أن يكون الأمر في نظام سياسي ديمقراطي محترم".

وزارة الصحة التونسية

أعلنت وزارة الصحة التونسية الأثنين، أنها بصدد كشف ومحاسبة كل المقصرين في قضية وفاة 11 رضيعاً بأحد المستشفيات الحكومية التونسية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي للقائمة بأعمال وزير الصحة في تونس سونيا بن شيخ.

ونفت بن شيخ أن تكون الأدوية واللقاحات سبب وفاة الرضع، مضيفة أن جهات عدة مهمتها فحص صلاحية الدواء.

وأكدت أن لجنة الخبراء تعمل على فحص أسباب وفاة الرضع، مؤكدة أن أسباب الوفاة تعود إلى إصابتهم بالتهابات داخل المستشفى.

وقالت بن شيخ إنه يوجد حالياً 7 أطفال رضع في غرف الإنعاش، مشيرة إلى أنها لم تستبعد الخطأ البشري في وفاة الرضع وأن من أخطأ سيحاسب وسيتم تحميله مسئولية وفاة الرضع.