كريستيانو رونالدو: 5 مواقف ساحرة في مشوار النجم البرتغالي

خميس, 14/03/2019 - 10:16

تألق كريستيانو رونالدو في مباراة فريقه الإيطالي يوفنتوس في مواجهة أتلتيكو مدريد الإسباني في إياب دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا.

فقد أحرز اللاعب البرتغالي ثلاثة أهداف، منحت فريقه بطاقة التأهل إلى دور الثمانية، وذلك بعدما انتهت مباراة الذهاب في مدريد بنتيجة 2-0 لصالح أصحاب الأرض.

وهذه ليست المرة الأولى التي يقدم فيها رونالدو، لاعب ريال مدريد السابق، أداء استثنائيا في مباريات البطولة الأوروبية الأبرز.

في ما يلي خمسة مواقف بارزة تظهر براعة رونالدو في دوري أبطال أوروبا.

أمام فولفسبورغ في موسم 2015-2016

دخل ريال مدريد مباراة إياب بالدور ربع النهائي أمام فولفسبورغ الألماني متأخرا بهدفين لصفر من مباراة الذهاب.

لكن رونالدو سجل هدفين في أول 18 دقيقة من المباراة، ليتعادل الفريقين في مجموع أهداف المباراتين. وفي الدقيقة 77 من المباراة، سدد رونالدو ضربة حرة سجل منها هدف التأهل لفريقه إلى دور نصف النهائي.

أمام بايرن ميونيخ في موسم 2016-2017

في مباراة إياب دور ربع النهائي، فاز ريال مدريد بنتيجة 4-2. وسجل رونالدو ثلاثة أهداف، بينها هدفان في الوقت الإضافي، ليتأهل الفريق الإسباني إلى الدور نصف النهائي.

وأصبح بفضل الهدف الثالث، الذي أحرزه بتمريرة من مارسيلو، أول لاعب يسجل 100 هدف في منافسة دوري أبطال أوروبا.

أمام أتلتيكو مدريد في موسم 2016-2017

سجل رونالدو هدفين في المباراة النهائية التي أُقيمت في كارديف ضد يوفنتوس، الذي أصبح يلعب في صفوفه حاليا.

وكانت هذه المباراة النهائية الثالثة التي يسجل فيها. وقد انتهت جميع هذه المباريات بالفوز.

وبهذا، تمكن رونالدو من تسجيل 10 أهداف في المباريات الخمس الأخيرة في تلك الدورة، بما فيها الثلاثيتان المذكورتان أعلاه.

أمام يوفنتوس في موسم 2017-2018

ربما يعد أجمل هدف سجله رونالدو عندما ارتقى في ملعب يوفنتوس وسدد كرة عالية بركلة خلفية نادرة خدعت الحارس جيانلويجي بوفون في مباراة الذهاب بالدور ربع النهائي من الموسم الماضي من البطولة.

ونهض جمهور يوفنتوس إعجابا بهذا الهدف وصفق له مطولا. ولابد أن هذا الموقف كان له تأثير في انتقال رونالدو بعدها إلى يوفنتوس.

وخلال المباراة، سجل رونالدو هدفين في ليصبح أول لاعب يسجل في 10 مباريات متتالية في دوري أبطال أوروبا.