مؤلم/ وفاة سيدة موريتانية أمام المستشفى لسبب لا يخطر على البال

جمعة, 08/03/2019 - 10:30

بسبب التعامل غير الانساني من قِبل الكثير من طواقم وعمال وممرضي المستشفيات ,وبسبب الروح البدوية لدى العديد من الموريتانيين الذين لا يتجاوبون في العادة مع التعليمات والاجراءات الضرورية المنظمة للعمل في هذه المستشفيات حتى لا تتحول إلى ما يشبه الاسواق العمومية ,لهذه الاسباب وغيرها ,يدفع المرضى أحيانا حياتهم أو راحتهم ثمنا لتلك التصرفات غير المتحضرة من قِبل الجميع.

وفي هذا الاطار ,قال المدون محمد أحمد في تدوينة له اليوم تحت عنوان :

مستشفى يقتل سيدة أمام أبنائها ”

أن سيدة مصابة بسكتة دماغية قد لقيت حتفها بسبب التدافع بين الحراس و ذويها مما كان سببا في تأخير الإسعافات الضرورية لحالتها.

و هذا هو نص التدوينة  :

و في التفاصيل :

جاءت سيارة هايلكس بيضاء تحمل الكثير من النساء و رجلا واحدا يحملون سيدة مصابة بسكتة دماغية ، فطلب حراس المستشفى من ذوي المريضة النزول من السيارة لأنه لا يسمح للمريض إلا بمرافق واحد و هو ما رفضه  المعنيون قائلين إنهم لا يستطيعون فراق والدتهم  وهي على هذه الحالة وظل التدافع بين الفريقين متواصلا حتى فارقت المريضة الحياة رحمها الله و رحم الإنسانية “.